رئيس الجمهورية يعود إلى نواكشوط قادما من انجامينا

نواكشوط – صحفي- عاد فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز إلى نواكشوط، مساء اليوم الاثنين، قادما من انجامينا، حيث حضر إلى جانب العديد من نظرائه الأفارقة حفل تنصيب رئيس جمهورية اتشاد الشقيقة فخامة السيد إدريس ديبي اتنو.

وقد استقبل رئيس الجمهورية لدى وصوله مطار نواكشوط الدولي (أم التونسي)، من طرف الوزير الأول السيد يحيى ولد حدمين، وعدد من أعضاء الحكومة، والمدير المساعد لديوان رئيس الجمهورية، ووالي نواكشوط الغربية، ورئيسة مجموعة نواكشوط الحضرية.

ورافق رئيس الجمهورية في هذا السفر، السيدة الأولى مريم بنت أحمد الملقبة تكبر، ووفد هام ضم على الخصوص السادة:

– إسلكو ولد أحمد ازيد بيه، وزير الشؤون الخارجية والتعاون

– آميدي كامرا، وزير البيئة والتنمية المستدامة

– أحمد ولد باهيه، مدير ديوان رئيس الجمهورية

– اللواء لبات ولد المعيوف، قائد الأركان الخاصة لرئيس الجمهورية

– أحمد ولد اباه، مستشار برئاسة الجمهورية

– سيدني سوخونا، مكلف بمهمة في رئاسة الجمهورية

– محمد سالم ولد مرزوك، مستشار برئاسة الجمهورية

– الحسين ولد الناجي، مستشار برئاسة الجمهورية.
و ما


إضافة : إميه ولد أحمد مسكة