موريتانيا تشارك في جوائز أناسي الوثائقية

أبو ظبي – إيلاف – كشفت لجنة الفرز والتنظيم لجوائز أناسي للأفلام الوثائقية من خلال بيان صحفي، أن الأفلام المشاركة في هذه المسابقة


السينمائية التي ستنظم بالإمارات خلال الفترة الممتدة من 25 إلى 28 أبريل 2010 قد اشتملت على قائمة الدول التالية: مصر و ألمانيا و باكستان و تونس و موريتانيا و العراق و فرنسا و بريطانيا والأردن وفنلندا و الإمارات و إسبانيا والولايات المتحدة الأمريكية و اليونان و المكسيك واليابان وكمبوديا وفلسطين وقطر و البنين و أمريكا اللاتينية وبولونيا وتركيا و أثيوبيا و إيران و سوريا وسويسرا والسويد.

وذكرت ذكرى والي مديرة جوائز أناسي للأفلام الوثائقية في ذات البيان أن إدارة الجوائز تلقت مشاركات من قبل بعض التلفزيونات العربية مثل تلفزيون الشارقة، وتلفزيون الشروق و قناة الجزيرة للأطفال، بالإضافة إلى عدد من الأفلام التي تم ترشيحها من قبل مهرجانات عالمية مثل: مهرجان ساندانس ومهرجان برلين ومهرجان إدفا و مهرجان بروكلين والتي ستعرض لأول مرة في المنطقة وفي العالم العربي.

وأضافت أن هذا التنوع في المشاركات ولد تنوعاً في نوعيات الأفلام وتوجهاتها ومواضيعها، وكذلك في المدارس الوثائقية التي تنتمي إليها كل مشاركة، حيث تلقت إدارة الجوائز أفلاماً وثائقية تجريبية، ووثائقية- درامية، واجتماعية، وكثيراً من الأفلام التي تتناول مواضيع تمس ذوي الاحتياجات الخاصة وكيفية اندماجهم في مجتمعاتهم الصغيرة والكبيرة.

وحملت المشاركات عدداً من المفاجآت السعيدة منها التنوع في الأفلام الوثائقية الإيرانية، ومشاركة الأردن وسوريا لأول مرة، كما تلقت الجوائز مشاركة من أحد أعضاء لجنة الفرز في الدورة الأولى من جوائز أناسي للأفلام الوثائقية وبالتحديد من فلسطين بعد الصعوبات الكثيرة التي واجهها للحصول على تصريح تصوير داخل حرم القدس الشريف.

وأوضحت والي أن لجنة الفرز والتنظيم والمؤلفة من: الدكتور نزار عنداري المستشار الفني لجوائز أناسي للأفلام الوثائقية والأستاذ بجامعة زايد والدكتورة أزادي سالجوغي أستاذة الإعلام البصري والاتصال المؤسسي بالجامعة الأمريكية بدبي ويان سورين أستاذ الثقافة واللغة الفرنسية ومدير نادي التصوير والفيديو بجامعة السوربون وسلمى الدرمكي مخرجة أفلام وثائقية تباشر مشاهدة الأفلام حتى موعد إغلاق باب المشاركة في 25 فبراير الحالي وقد بدأت اللجنة بانتقاء وفرز الأفلام المشاركة في مسابقتي “الطفل في عيوننا” و”تحدث بالوثائقي” و كذلك النصوص الوثائقية المشاركة في مسابقة السكريبت. ويسهر على تنظيم هذه التظاهرة السينمائية مؤسسة أناسي للإنتاج الإعلامي وبرعاية من معالي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان وزير التعليم العالي والبحث العلمي بالتعاون مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة ” اليونيسيف ” وtwofour54

نبيلة رزايق – إيلاق