ورشة تحسيسية حول الاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها موريتانيا في مجال حقوق الانسان

نواذيبو, 05/10/2016 – بدأت اليوم الاربعاء بمدينة انواذيبو أعمال ورشة تحسيسية حول الاتفاقيات الدولية التي صادقت عليها بلادنا في مجال حقوق الانسان والتي يتضمنها عدد خاص من الجريدة الرسمية وضع بين يدي المشاركين.

وتنظم الورشة التي تدوم يومين بالتعاون بين مفوضية حقوق الانسان والعمل الانساني والتعاون الألماني.

وسيتلقى المشاركون في الورشة من قضاة واعوان قضاء ومجتمع مدني، عروضا حول الآليات الدولية لحماية حقوق الإنسان وقراءة في مضامين العدد الخاص من الجريدة الرسمية المتضمن لأهم الاتفاقيات المصادق عليها في مجال حقوق الإنسان.

وأكد مفوض حقوق الانسان والعمل الانساني السيد الشيخ التراد ولد عبد المالك في كلمة بالمناسبة على أهمية هذا النشاط الذي يدخل في إطار سياسة القطاع الرامية إلى تعميم ونشر مبادئ وقيم حقوق الإنسان على كافة التراب الوطني.

وأضاف أن فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز حث في عدة مناسبات على احترام جميع النصوص الدولية شريطة عدم تعارضها مع الشريعة الاسلامية.

ودعا المفوض المشاركين الى الخروج بتوصيات هامة تمكن من تعزيز قدرات بلادنا في مجال حقوق الانسان.

وجرى افتتاح الورشة بحضور والي داخلت نواذيبو السيد محمد فال ولد أحمد يورا ورؤساء المصالح الادارية والأمنية بالولاية.

عن / الوكالة الموريتانية للأنباء