نقابات الصحة يقررون تنفيذ اضراب يوم 13 من مارس الجاري

انواكشوط – الرائد – أفادت مصادر نقابية أن اجتماعا عقد زوال الجمعة بمقر نقابة أطباء الأسنان قبالة موريتل حضره ممثلون عن نقابات الصحة ( الأطباء،

القابلات، الممرضين، أقسام الكونفدراليات)، تقرر فيه دعوة منتسبي القطاع الصحي لحضور اجتماع تحسيسي يوم الأربعاء القادم في دار الشباب القديمة من أجل تعبئة أكبر كم من عمال القطاع للمشاركة في الإضراب العام الذى قرر المجتمعون تنفيذه يوم 13 مارس الجاري.

وجاء قرار الإضراب هذا بعد التصريحات التي أدلى بها الوزير الأول أمس الخميس للصحافة والتى انتقد فيها بعض النقابات العمالية معتبرا المراسيم التي أصدرتها الحكومة بخصوص علاوات النقل والسكن “عادلة ومتوازنة”.

يذكر أن من أهم المطالب لدى عمال الصحة هو المطالبة بتعويض العدوى الذي لا يستفيد منه سوى الأطباء، ويرى الممرضون والقابلات أنهم أكثر تعرضا لخطر العدوى بسبب مباشرتهم للمرضى، وأنهم أحق بهذه العلاوة من غيرهم. وكان الوزير الأول قد تعهد لهم بصرفها قبل أن يتراجع عن ذلك.