الحكومة تهدد بتطبيق عقوبات صارمة ضد المشاركين في الإضراب

نواكشوط – صحفي – نسبت صحيفة “البداية” إلى مصادر وصفتها بالعليمة أن الحكومة قررت تطبيق عقوبات صارمة ضد المشاركين في الإضراب المقرر أن يبدأ يوم غد الاثنين، حيث أصدرت وزارتي التعليم قرارا


يقضي بإقالة أي مدرس يتولى وظيفة مدير مؤسسة تعليمية أو مدير دروس أو مراقب عام، إذا شارك في الإضراب.

في حين جددت نقابة التعليم الثانوي SIPES دعوتها لإضراب يوم غد احتجاجا على مرسومين متعلقين بعلاوتي النقل والسكن.

وتأتي دعوة النقابات هذه إلى الإضراب لمدة ثلاثة أيام في جو مفعم بحرب إعلامية بين قادة النظام وقادة المعارضة، انطلقت شرارتها أمس السبت مع انتقاد الرئيس ولد عبد العزيز للمعارضة في مهرجان شعبي بمقاطعة عرفات, الأمر الذي قد يؤدي إلى تسييس مسألة الإضراب.