جامعة نواكشوط : طلاب يتظاهرون لإبقاء الفرنسية لغة للعمل

a1-14.jpg

نواكشوط – الأخبار – تظاهر عدد كبير من الطلاب الزنوج اليوم في جامعة نواكشوط مطالبين بالإبقاء على اللغة الفرنسية لغة للعمل في موريتانيا ومحتجين على خطاب الوزير الأول الأيام الماضية الذي وصفوه بالعنصرية.


ورفع هؤلاء الطلاب في مسيرات داخل الجامعة شعارات تطالب بأن تكون العربية لغة رسمية بينما تبقى الفرنسية لغة عمل

وانتقد الطلاب في تصريحات لمراسل الأخبار خطاب الوزير الأول الموريتاني حول اللغة العربية وكذلك خطاب وزيرة الثقافة واصفينهما بأنهما مزايدات سياسية .” .
وقال أحد هؤلاء الطلاب “نستغرب أن تهتم وزيرة الثقافة بهذا النوع من التصريحات بدل السعي لتطوير اللغات الوطنية”

a1-14.jpgوقال الطالب “موقفنا واضح نريد العربية لغة رسمية وإدماج اللغات الوطنية في مناهج التعليم وأن تكون الفرنسية أداة تواصل بين المجموعات الوطنية ولغة عمل”.

وقال ببعض هؤلاء الطلاب المتظاهرين لمراسل الأخبار إنهم ليست لديهم مشكلة مع العربية ولكنهم درسوا بالفرنسية ويخافون أن يؤدي التوجه الجديد إلى بطالة للأطر المفرنسة.

وقال أحد الطلاب المتظاهرين لمراسل الأخبار “نحن لا نعرف العربية ولكن تلك ليست مسؤوليتنا بل هي مسؤولية النظام التربوي الوطني الذي فرقنا منذ 1966” .