وزيرة الزراعة تزور امبورية

روصو – و م ا – قامت وزيرة الزراعة السيدة لمينة بنت القطب ولد امم، رفقة المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية البروفوسير ابراهيم آدم أحمد الدخيري الذي يقوم بزيارة لبلادنا منذ أيام ،بزيارة لمزرعة امبورية في مدينة روصو.

وق استقبل الوفد من طرف السيد سيدي الخير ولد الطالب اخيار، المدير العام للمزرعة الذي قدم للوفد عرضا حول تاريخ انشاء المزرعة وواقعها الحالي وآفاقها المستقبلية.

وتحدث المدير العام للمزرعة في عرضه عن تطور المساحات المستصلحة من 1500 هكتار ما قبل عام 2009 الى أزيد من ثلاثة آلاف هكتار حاليا، مبرزا أن المردودية المتوسطة فيها شهدت تطورا ملحوظا حيث وصلت الى أكثر من خمسة اطنان للهكتار خلال السنوات الاخيرة بعد أن كانت لاتتجاوز 2.8 هكتار ما قبل سنة 2009.

وأضاف أن الزيادة في المساحات المستصلحة والمردودية المحققة من وحدة المساحة”أفقيا وعموديا”أمور من بين أخرى ساهمت في زيادة الإنتاج السنوي للمزرعة ،حيث كان المتوسط السنوي فيها لا يبلغ ألفي طن في حملة زراعية سنوية وحيدة وتجاوز اليوم 17 ألف طن سنويا خلال الحملة المنصرمة “2016” بفضل اعتماد حملتين سنويا”خريفية وصيفية”.

ونبه الى أن المزرعة حققت هذه السنة انتاجا وافرا زاد على 12 الف و500 طن في الحملة الصيفية وحدها وهي سابقة في تاريخ المزرعة،مستعرضا ادخال تجارب لزراعة الخضروات والارز والمساهمة في اعداد حساب الاستثمار لمعرفة التكاليف الحقيقية للانتاج مقارنة بالمردودية المحققة .

وزار الوفد محطة الضخ التابعة للمزرعة واطلع على عينة من المحصول الحالي وعلى أعمال تحضير التربة لزراعة الخضروات على مستوى امبورية اضافة الى بعض المزارع الخصوصية شرقي مدينة روصو .

وفي أعقاب الزيارة،أدلى المدير العام للمنظمة العربية للتنمية الزراعية بتصريح للصحافة الوطنية بين فيه أن المنظمة بصدد اعداد شراكة مع موريتانيا من أجل تطوير الزراعة،مشيرا الى اللقاءات التي أجراها مع وزيرة الزراعة ومعاونيها بهذا الخصوص .

وقال ان هذه الزيارة الميدانية لمدينة روصو مكنته من الاطلاع على الخطوات الهامة التي قطعتها الزراعة الموريتانية المروية والحصول على فكرة حول المقدرات الزراعية في هذا البلد ،معربا عن ارتياحه لهذه الزيارة التي ستفتح آفاقا واعدة في اطار التعاون بين منظمته وموريتانيا.

وكان الوفد مرفوقا خلال هذه الزيارات بوالي اترارزة السيد صال صيدو.