عمال الميناء يشكون من تجاهل الإدارة لمطالبهم ويلوحون بالإضراب

صحفي – تحدثت مصادر عمالية في ميناء الصداقة بنواكشوط لوكالة صحفي للأنباء عن مماطلة وتقاعس متعمدين في تجاوب المدير العام للميناء حسنه ولد اعل مع مطالب العمال المطروحة منذ ما يربو على عام من قبل مندوبيهم.

مطالب عمال الميناء والذين لوحوا بالإضراب حال تواصل تجاهل الإدارة لها، تمثلت في إعادة توفير الضمان الصحي والذي كان قد توقف العمل به منذ وصول المدير الحالي بالإضافة إلى ضرورة مراجعة نظام سلم الترقيات وإنفاذه، مؤكدا حصول موظفين مقربين من المدير العام على ترقيات دون بقية العمال.

كما عبر المصدر عن تضرر الموظفين ذوي الأجور المتدنية من وقف صرف مخصصات الساعات الإضافية والتي كانوا يعولون عليها في سداد القروض البنكية التي أصبحت بدورها تُقتطع من رواتبهم المتبقية ليبقى نصف الراتب والذي لا يكاد يسد حاجياتهم اليومية في ظل الأزمات المتتالية من الغلاء إلى تدني القيمة النقدية للأوقية.

المصدر عبر ل”صحفي” عن امتعاض العمال من التماطل والتجاهل المتعمدين لمناديب العمال والذين صار من الواجب – حسب المصدر العمالي – تغييرهم واستبدالهم بآخرين أكثر فعالية وأشد صرامة مع الإدارة.