ملتقي بكيفه حول التصدي للحمى النزيفية

07-7.jpg

07-7.jpg
أجرى أمس الخميس 21-12-2017 بمدينة كيفه بالشرق الموريتاني طاقم من قسم الحالات المستعجلة بمستشفي المدينة تمرينا تمثيليا حول التصدي والتكفل بحالات الحمى النزيفية، وأجري المشهد التمثيلي من أجل تكوين الطاقم الطبي على مواجهة مثل تلك الحالات، وقال المدير العام لمركز استطباب كيفه الدكتور الفاك ولد أحمد باب إن هدف التمرين هو تنسيق الجهود بين القائمين على قطاع الصحة من أجل تحديد المرض والتصدي له في الوقت المناسب إضافة الى ضمان سلامة الاطقم الطبية ومرافقي المرضى وفق ما نقلت الوكالة الموريتانية للأنباء، وأضاف ولد احمد باب أن الوزارة اتخذت كافة التدابير الوقائية للتصدي لهذا الوباء بعد أن تم تجهيز كافة النقاط والمراكز الصحية في المناطق الحدودية، مثنيا على الدور الذي تلعبه منظمة الصحة العالمية في مجال دعم المنظومة الصحية في موريتانيا.
و بدوره قال مستشار والي لعصابه المكلف بالشؤون السياسية والاجتماعية عبد الرحمن ولد أحمد داده في كلمة له بالمناسبة أن ظهور الايبولا في شبه المنطقة بين ضعف النظام الصحي في تلك البلدان مما أثار وعيا بأهمية وضرورة إعداد وتحضير ردا للاستجابة لأي حدث صحي متوقع.