وكالة الأخبار المستقلة تكشف جانبا من ملابسات التحقيق مع لعمر ولد ودادي

نواكشوط – الأخبار – استمعت لجنة التحقيق البرلمانية الجمعة لرجل الأعمال لعمر ولد ودادي حول علاقته بملف إفلاس الشركة الوطنية للإيراد والتصدير “سونمكس”.

ومثل ولد ودادي اليوم أمام اللجنة للرد على أسئلتها حول الصفقات التي كان على علاقة بها، وخصوصا ملف صفقة الأسمدة، واختفاء مئات ملايين الأوقية من مخازن الشركة في مدينة روصو جنوبي البلاد.

وسبق للجنة تحقيق سابقة أن استمعت لولد ودادي حول الملف ذاته، حيث اعترف لهم بشراء 150 طنا من الأسمدة منتهية الصلاحية من الشركة، فيما اتهم ولد ودادي بشراء 600 طن من الشركة، وهي التهمة التي نفاها.

كما سألت لجنة التحقيق السابقة ولد ودادي عن دفعه المبلغ المالي الذي كانت الشركة تطالبه به مقابل كمية الأسمدة هذه، وهو ما رد عليه بأنه لا يدري هل قام بتسديد المبلغ أم لا.