عمال ماتال يطالبون بتساوي الأجور بين العمال الموريتانيين والاجانب

انواكشوط – ونا –
أعلن مناديب عمال الشركة الموريتانية التونسية للاتصالات (ماتال) عزمهم الدخول في إضراب عن العمل ابتداء من منتصف يوم الأحد القادم 30 مايو.

وقال المناديب إن إضرابهم يأتي احتجاجا على ما أسموه “تعنت الإدارة العامة” للشركة ورفضها فتح حوار معهم بخصوص العريضة المطلبية التي سلمت للإدارة في شهر نوفمبر الماضي.
وتشمل العريضة ـ حسب أحد المناديب ـ مطالب تتعلق برفع الأجور والعلاوات، فضلا المساواة بين الموظفين الموريتانيين والأجانب، أو منحهم رواتب متقاربة على الأقل.
وقد وقع إعلان الإضراب من طرف مناديب العمال وهم:

– محمد محمود ولد محمد احمدو

– محمد عبد الله ولد محمد الطفيل

– محمد الحافظ ولد الراظي

– تام محمود

– جمال ولد ابراهيم