55 يوماً من الاختفاء الغامض، والبحث عن الحقيقة مستمر

بيان رقم 12، بتاريخ 14/07/2010

في سياق البحث المتواصل للكشف عن مصير طائرة رشيد مصطفى، دُعِيَ أعضاء لجنة الدعم من الموريتانيين القاطنين بالديار الأمريكية إلى لقاء يوم الثلاثاء 13 يوليو 2010 جمعهم بالقائم بالأعمال في السفارة الأنغولية السيد مارتينيو كودو وبعض مساعديه، حيث شكروه على استقبالهم، وأكدوا على أن زيارتهم متعلقة بقضية اختفاء طائرة رشيد مصطفى ومرافقيه، وفيما إذا كان هناك جديد في عملية البحث التي تقودها السلطات الأنغولية. وقد أبدى القائم بالأعمال الأنغولي تعاطفه مع القضية مؤكداً على أن البحث متواصل من الجانب الأنغولي، لكنه لم يتوصل بأي جديد من لواندا في ما يتعلق بهذه القضية مشيراً إلى أن الأمر يتعلق أيضاً باختفاء مواطنين أنغوليين إلى جانب المواطن الموريتاني رشيد مصطفى.

من جهة أخرى، تقوم لجنة متابعة مصير رشيد مصطفى المكونة من مجموعة من الشباب في انواكشوط بجهود جِدية منذ الأسبوع الماضي لتعبئة الرأي العام الوطني حول قضية اختفاء رشيد مصطفى، حيث نظموا وقفة تضامنية أمام البرلمان يوم الخميس 08 يوليو 2010، واتخذوا لهم مقراً وسط العاصمة يديرون منه نشاطاتهم. وستقوم اللجنة اليوم الأربعاء بتنظيم مؤتمر صحفي بمقرها قبالة ملتقى الطرق ولد اماه في مقاطعة لكصر على الساعة السابعة مساء، دعت إليه ممثلي الصحافة والإعلام الوطني والأجنبي بهدف التحسيس بقضية رشيد مصطفى وعرض نشاطاتهم المستقبلية في هذا الإطار. كما قامت اللجنة بالتواصل مع مسؤول كبير في وزارة الداخلية، ومن المنتظر الاجتماع به اليوم لأجل فتح قناة اتصال مع وزارة الخارجية الموريتانية. والدعوة عامة لحضور المؤتمر الصحفي المزمع تنظيمه مساء اليوم.

وتتقدم لجنة متابعة مصير طائرة رشيد مصطفى بالشكر لأعضاء لجنة الدعم في واشنطن، وأعضاء لجنة متابعة مصير رشيد مصطفى في انواكشوط على جهودهم المتميزة في سبيل هدفنا المشترك الذي هو الكشف عن حقيقة الاختفاء الغامض للمواطن الموريتاني رشيد مصطفى، ونتمنى للجميع التوفيق في مساعيهم النبيلة.

لجنة متابعة مصير طائرة رشيد مصطفى
البريد الإلكتروني: find.rachid.moustapha.plane@gmail.com