شكوى إلى السيد الرئيس محمد ولد عبد العزيز رئيس الفقراء

شكوى مواطن :
نحن يا سيد الرئيس نطالب بفتح تحقيق في نوعية الشكة مع التجار المستوردين لها لتبيين


1 – لماذا أي دراعة أو لبسة من الشكة لا تصلح إلا لزمن قصير (ماه باط اسبوع) وتصبح سيئة المنظر مع أنها كاانت بستعمل في السابق من دون هذه المشكلة.

2 – لماذا التجار في السيق يقولون إن المستوردين من المصانع هم السبب فيطلبون مواصفات رديئة ومجربة عندهم لكي تكون الشك سيئة المظهر في أقصر وقت بسبب حب الربح السريع، (هذا تلاعب بالمسلمين) الديار مليئة بادراريع الشكة المرمية وهذا صار حديث الناس.

ياسيادة الرئيس إن كراهة الشكوى من أي أحد ولو كان ظالما والا مبالات بالأمور والتغفيل وكثر تلاعب بعض التجار أوقعنا في حيرة شديدة مرة نقول هذا ليس مهما، ومرة نقول هذا ليس مجديا فالتجار اقوياء والتجارة حرة وحماية المستهلك يقتصر دورها على الاغذية ومرة لماذا تشكي ولم يشك غيرك …. وتفوت الحياة في ذلك.

وقد طرحت الامر عليك فاتق الله في الشيخ الضعيف والمرأة والشاب الذي يشتري اللباس ويرميه بسبب ظلم التجار.

ارفعو الظلم ارفعو الظلم ارفعو الظلم

عبد الله