ملتقى دولي حول أخلاقيات المهنة الصحفية

نواكشوط – د ب أ – بدأت في نواكشوط فعاليات الملتقى الدولي الأول حول أخلاقيات المهنة الصحفية في موريتانيا بمشاركة أكثر من 100 شخصية موريتانية وأجنبية.


ومن أبرز المشاركين في اللقاء الذي تنظمه نقابة الصحفيين الموريتانيين لمدة ثلاثة أيام رئيس الكونفدرالية الدولية للصحفيين ايدن وايت والأمين العام لاتحاد الصحفيين الأفارقة عمر فاروق.

ويناقش المؤتمر جملة المشاكل التي تعاني منها الصحافة بصورة عامة والصحافة الموريتانية بصفة خاصة، وذلك عبر عدد من المواضيع ذات الصلة بأخلاقيات المهنة.

وأكد حمدي ولد محجوب وزير الاتصال والعلاقات مع البرلمان إن “الحرية خيار للصحفي، فإن حازها وصانها، كانت النتيجة إيجابية، وإن فرط أو أفرط كانت النتيجة في الاتجاه السلبي المعاكس”.

وقال آيدن وايت الامين العام للفيدرالية الدولية للصحفيين في كلمة له بالمناسبة “إن هذا الملتقى فرصة نحن جميعا بحاجة إليها للتأمل في التحديات التي تواجه الصحفيين في ممارستهم لمهنتهم”.

وأعتبر أن من أهم هذه التحديات التكوين، والقدرة على توصيل المعلومات للمجتمع، واحترام الحقوق المهنية للصحفيين.