السلطات المغربية تشدد إجراءات التفتيش و الرقابة على حدودها مع موريتانيا

الرباط – أنباء – شددت اليوم الثلاثاء ، السلطات المغربية من إجراءات التفتيش والرقابة على حدودها مع موريتانيا خصوصا عند معبر ‘بير قندوز ، البري الوحيدالذي يبعد 45 كلم شمال مدينة انواذيبو ،


كما أصدرت المصالح الأمنية المغربية مذكرة عاجلة موجهة لجميع مصالحها من شرطة عمومية وسياحية واستخبارات من أجل تكثيف الإجراءات الأمنية لحماية المصالح الأجنبية والكنائس والمواقع السياحية من أعمال إرهابية تشير الرسائل الملتقطة عن تنظيم القاعدة فى بلاد المغرب الإسلامي أنها باتت وشيكة الوقوع.

المصالح الأمنية المغربية اتخذت إجراءات مشددة في المطارات والمقار الحكومية وأمام البعثات الدبلوماسية الأجنبية وفي المواقع السياحية .

ولوحظ وجود أمني مكثف عند مداخل مدن الدار البيضاء ومراكش والرباط وأغادير حيث تقوم المصالح الأمنية بحملة تفتيش ومراقبة تحسبا لوقوع هجمات إرهابية كما عقد كبار المسؤولين الأمنيين المغاربة اجتماعات مكثفة لبحث التهديدات الإرهابية والاستعداد لكل الاحتمالات الممكنة والعمل على تفكيك هذه الخلايا الإرهابية قبل تنفيذ أي تهديدات محتملة.

وفي نفس السياق تقوم المصالح الأمنية والقضائية المغربية بالتحقيق مع ستة أشخاص ينتمون لخلية إرهابية تم تفكيكها خلال اليومين الماضيين حيث توصل التحقيق إلى ان هذه العناصر المتخصصة في الإرهاب الإلكتروني كانت تٌخطط للقيام بعمليات إرهابية بواسطة السيارات المفخخة تستهدف المصالح الأجنبية والمواقع الأمنية والسياحية.