وصول طلائع السياح الفرنسيين بعد تهديدات القاعدة

نواكشوط ـ القدس – وصلت الأحد طلائع السياح الفرنسيين الى الشمال الموريتاني رغم إدراج الخارجية الفرنسية لمنطقة الشمال ضمن المنطقة الحمراء’ المحظورة’ على الرعايا الفرنسيين بسبب التهديدات الإرهابية لتنظيم القاعدة ببلاد المغرب الاسلامي.وأفاد مصدر رسمي في ولاية آدرار شمال موريتانيا أن الفوج الأول الذي يضم 84 سائحا فرنسيا وصل الأحد الى مدينة أطار في أول فوج خلال الموسم السياحي الجديد.واوضح المصدر أن الفوج الاول كان مفترضا أن يضم 185 سائحا إلا أن إعلان وزارة الخارجية الفرنسية تسبب في عدول البعض عن التوجه إلى موريتانيا.وكان من المقرر ان يصل الفوج الذي وصل الأحد في 25 تشرين الاول/أكتوبر الماضي لكن الرحلة الاولى تم تأجيلها. وستصل أفواج أخرى اوائل الشهر القادم .