طلبة الجزائر يعترضون على إشراف الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا على انتخابات تجديد فرعه

الجزائر – الأخبار – اعترض بعض طلبة الجزائر على إشراف الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا على انتخابات تجديد فرعه بسبب ما اعتبروه القانون الانتخابي الذي يقضي بالانتخاب عن طريق المناديب بدل الانتخابات المباشرة.


وقال الأمين العام في بيان أصدره باسم المكتب التوافقي وتلقت الأخبار نسخة منه إن رئيس الفرع “تنصل للرئيس من صلاحياته ، حيث رفض إجراء الانتخاب ، وقرر أن ينتظر وصول مبعوث الاتحاد في نواكشوط” وهو مادفعه إلى التصرف والتكلم باسم الطلبة.

وأعلن الأمين العام لفرع الجزائر بعد تمسك رئيس الفرع بقرار الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا “رفضه التام والمطلق لأي انتخابات في مثل هدا التوقيت وبهده الطريقة”

وقال مسؤول الثقافة بالمكتب التوافقي إن ” المكتب التوافقي ، ليس مخولا قانونيا تغيير القانون الحالي ، فكل ما يمكنه فعله هو اقتراح آلية تضبط الانتخاب لتفادي أي تزوير أو تلاعب بالأصوات”

وعبر عدد من المكاتب الداخلية لفرع الاتحاد بالجزائر عن قبولهم لإشراف الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا على الانتخابات ضمانا للشفافية والمصداقية ، رغم أن بعضهم فضل اللجوء إلى التصويت المباشر بدل اختيار مناديب وعقد مؤتمر.

وكان الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا أصدر بيانا قرر فيه إجراء انتخابات فرعه بالجزائر يوم السبت المقبل 01/01/2011 وإرساله مبعوثا للإشراف عليها.