السنغال تقطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران

تواكشوط – السراج – جاء في بيان لوزارة الخارجية اليوم الأربعاء أن الحكومة السينغالية قررت قطع علاقاتها الديبلوماسية مع طهران، على خلفية اتهام داكار للسلطات الإيرانية بتقديم أسلحة لمتمردي كازا مانس الجنوبية والتي تسببت في مقتل جنود سينغاليين وجرح البعض الآخر.

وقال بيان الخارجية السنغالية إن السنغال غاضبة من مقتل جنود لها بأسلحة إيرانية، لذلك قررت قطع علاقاتها الدبلوماسية مع إيران ابتداء من اليوم، يضيف بيان الخارجية السنغالية.

وربط البيان الأسلحة الإيرانية بهجوم وقع يوم الأحد في “كازاماس” وكان هذا أحدث حلقة في سلسلة هجمات للمتمردين في واحد من أقدم الصراعات الدائرة في إفريقيا.

وقد استدعت السنغال في وقت سابق سفيرها في طهران للتشاور بعد ضبط شاحنة محملة بالأسلحة في نيجيريا كانت في طريقها إلى السنغال قادمة من إيران.

يذكر أن غامبيا المجاورة للسنغال كانت قد قطعت جميع روابطها الاقتصادية والسياسية والدبلوماسية مع إيران وطردت جميع الممثلين الرسميين لها، في نوفمبرالماضي بشأن شحنة أسلحة غير قانونية.