موريتانيا : دخول رجال الاعمال كمساهمين في شركة النقل عرقل خطط توسعها

نواكشوط – صحراء ميديا –
قالت مصادر مطلعة إن دخول رجال الاعمال كمساهمين في شركة النقل العمومي التي انطلقت قبل خمسة اشهر، ادي الي إعاقة برنامج توسيع خدماتها، حيث يتلكأ بعضهم في دفع مساهماته دون ابداء اسباب واضحة لذلك.


وقالت تلك المصادر ان السلطات ابلغت رسميا هيئة ارباب العمل الموريتانيين ان علي رجال الاعمال دفع مساهمتهم في مهلة محددة لم يكشف عن طبيعتها، وهددت الحكومة بالغاء مرسوم فتح راس مال الشركة امام المستثمرين الخصوصيين”

وأفادت المصادر أن الشركة تعتزم إطلاق باصاتها في خطوط جديدة في نواكشوط، وبين بعض مدن البلاد، لكنها بحاجة إلى سيولة مالية جديدة لتحقيق هذا البرنامج، ولكن مخاوف الشركة من المساعي الربحية للخصوصيين، ومماطلتهم في إطلاق الشراكة معها، أمران يعيقان الهدف الأصلي لإنشاء الشركة.
وتأتي هذه المخاوف بعد إقرار مجلس الوزراء فتح رأس مال الشركة أمام الخواص بهدف توسيع نشاطها، وتوظف الشركة حاليا مئات العاملين من محصلين ومراقبين ومشرفين وفنيين، كما تعتمد سعر تذكرة مخفض لا يتجاوز 50 أوقية”.