شركة النقل العمومي (STP)تفصل 38 محصلا عن العمل

نواكشوط – الحرية – : أفاد المتحدث باسم محصلي شركة النقل العمومي والبالغ عددهم 38 محصلا ، الذين اعتصموا في الرابع عشر من الشهر الجاري أن المدير العام للشركة قام بفصلهم اليوم من الشركة الحديثة النشأة “بشكل تعسفي” إثر احتجاجهم على اتهامات المدير لهم بسرقة أموال الشركة والتحريض على إثارة الشغب وامتناع عن دفع المبالغ المالية.


وقال أحد المفصولين في اتصال هاتفي مع “الحرية نت” إن مدير الشركة أهان المحصلين أمام العامة في محطة العيادة المجمعة (اكلينيك) ، ما جعلهم يعتصمون في الثالث عشر من الشهر الجاري لمطالبته بالإعتذار ، وقال المحصلون في رسالة موجهة إلى رئيس الجمهورية حصلت الحرية على نسخة منها أن على الدولة مراعاة مشكلهم و”إنصافهم مما لقوا من ظلم وحيف من قبل المدير العام للشركة االعمومية للنقل ومفتشه العام” .

المدير العام بدوره في اتصال مع الحرية نت قال إن عملية الفصل جاءت وفق الترتيبات القانونية المنظمة لعمل الشركة وبناء على عملية تفتيش شاملة قام بها في مؤسسته ، وقال المدير إنه رفض الرضوخ لضغوطات العمال المفصولين كما فعلوا بالمدير السابق .

وكان محصلوا الشركة قد مثلوا أمام وكيل الجمهورية صباح اليوم الثلاثاء بموجب مسطرة محالة من مفوضية السبخة 1 بناء على التهمة التي وجهها لهم مدير شركة النقل ( STP ) بالسرقة والتحريض على أعمال شغب ، غير أن وكيل الجمهورية اجل النظر في قضيتهم إلى الخميس المقبل .