بعثة تفتيش لشركة ” ام س م ” في اكجوجت بسبب استغلالها المياه الجوفية الصالحة للشرب

اكجوجت – و م ا – وصلت امس الاربعاء إلى مدينة اكجوجت بعثة من وزارة المياه والصرف الصحي للاطلاع علي الحالة العامة للمياه التي تستغلها شركة
(أم،سي،أم) انطلاقا من بحيرة بنشاب الجوفية.


كما تهدف هذه الزيارة إلي التعرف علي المشاكل المطروحة لسكان المناطق المعنية
بهذا الخصوص ومعرفة الكم الذي تستغله الشركة من مياه البحيرة ومعرفة تأثيره علي المخزون الجوفي للبحيرة.

وعقدت البعثة بعد وصولها إلي مدينة أكجوجت اجتماعا مع السلطات الادارية حضره
الوالى المساعد المكلف بالشؤون الادارية،والى ولاية إينشيري وكالة،السيد محمد عبد الله ولد محمد عبد الرحمن حاكم مقاطعة أكجوجت وعمدة بلديتها ومدير البيئة في الشركة المذكورة.

وخلال الاجتماع أكد مدير المركز الوطنى للموارد المائية بوزارة المياه والصرف الصحي السيد سعد أبيه ولد محمد الحسن،رئيس البعثة أن الهدف من الزيارة هو الاطلاع على الحالة العامة للمياه التى تستغلها شركة ام. سى. ام. من بحيرة بنشاب والمشاكل المطروحة للسكان في هذا الصدد وكشف الكم والكيف الذى تستغله الشركة من بحيرة
بنشاب وذلك عن طريق دراسة وتقييم هذ الاستغلال ومعرفة تاثيره على المخزون الجوفي للبحيرة.

وأضاف ان البعثة ستقوم بزيارة ميدانية لمصادر المياه في بنشاب وكذلك الانابيب ونقاط المياه على هذه الانابيب من بنشاب وحتى وصولها الى أكجوجت بالاضافة الى أبار الرقابة الموجودة قرب الشركة لتقييم الاثر البيئي على هذه المياه.

وأكد مدير المركز الوطنى للموارد المائية ان هذه الزيارة تأتي في اطار التوجيهات السامية لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز الهادفةالى ضبط استغلال امثل لهذه البحيرة فى ديمومة هذا المخزون باعتبار المياه ركيزة التنمية فى الحاضر والمستقبل