الأمن يفرج عن 25 من نشطاء لا تلمس جنسيتي

الأخبار – انواكشوط – أطلق الأمن الموريتاني 25 من نشطاء حركة “لا تلمس جنسيتي” بعد اعتقالهم في التاسع والعشرين من الشهر الماضي يعد تظاهرة شهدت مواجهات في العاصمة انواكشوط، وأسفرت عن حرق سيارتين وتحطيم واجهة مخبزة، فضلا عن 56 معتقلا لدى أجهزة الأمن.


وقد أجلت حركة “لا تلمس جنسيتي” تظاهرة كانت ستنظمها صباح اليوم تجاوبا مع خطوة إطلاق سراح عدد من المعتقلين، وإن كنت قوات الأمن أبقت على 31 وثلاثين معتقلا بين 13 أجنبيا تتهمهم وزارة الداخلية الموريتانية – كما ورد في بيان رسمي لها – بتأطير الاحتجاجات في العاصمة انواكشوط.

ويثير التعداد السكاني الذي تجريه الحكومة الموريتانية احتجاجات تنظمها “حركة لا تملس جنسيتي” والتي أنشأها نشطاء زنوج، ونظمت احتجاجات في العاصمة انواكشوط، وفي مدينتي كيهيدي ومقامة جنوب موريتانيا، وأسفرت المظاهرات ومواجهة الأمن لها عن مقتل فتى في مقامه يسمى “الأمين مانغان” فضلا عن عدد من الجرحى والمعتقلين.