جرافات شق الطرق في توجنين تتوقف عن العمل بسسب عجز الهندسة العسكرية عن سداد 300 مليون من الديون

-* نواكشوط – الرائد – قال مصدر مطلع إن الجرافات التى كانت مكلفة بشق الطرق فى الأحياء العشوائية بمقاطعة توجنين توقفت عن العمل منذ أربعة أسابيع بسبب عجز الهندسة العسكرية عن تسديد مستحقاتها.

وقال المصدر إن ملاك الجرافات يطالبون الهندسة العسكرية، التى تتولى تنفيذ عملية شق الطرق، بأكثر من 300 مليون، وإن وزارة الإسكان والوكالة الحضرية أبلغتا أصحاب الجرافات بأن جميع مستحقاتهم تم تسديدها للهندسة العسكرية .

وأضاف المصدر أن مدير الهندسة العسكرية السابق العقيد سيدى أحمد ولد المان ، الذى عين مؤخرا ملحقا عسكريا بالسفارة الموريتانية بواشنطن، تم استجوابه حول الموضوع من طرف قيادة الأركان وذلك بعد أن تعالت الأصوات بسبب توقف العمل وإلحاح وزارة الإسكان والوكالة الحضرية على قيادة الأركان فى تنفيذ عملية شق الطرق التى يتابعها الرئيس لحظة بلحظة.

وحسب آخر الأنباء فإن مدير الهندسة العسكرية بالوكالة طلب من أصحاب الجرافات موافاته بجميع الفواتير ونسخ من العقود التى تربطهم بإدارته لرفعها إلى قيادة الأركان التى تتابع الملف بشكل جدي، كما لا تزال الجرافات لحد اللحظة متوقفة أمام إدارة الهندسة العسكرية فى انتظار تسديد ديونها.