حرق كميات هامة من الخمور شمال مدينة نواكشوط (تقرير مصور)

l1.jpg

أشرف وكيل الجمهورية زوال اليوم على إتلاف كميات كبيرة من الخمور تقدر قيمتها ب 40 مليون أوقية.

l1.jpg

و تشتمل هذه الكمية على 1130 كيسا يحوي كل واحد منها 24 علبة كما تقدر قيمته العلبة الواحدة ب 1500 أوقية.
هذا بالإضافة إلى كميات كبيرة من المواد الأولية التي تدخل في تحضير هذه الخمور، و بعض المعدات و التجهيزات التي تمكن من إنتاج هذه الخمور محليا.

l3.jpg

و قد حضر هذه العملية فرقة من الجمارك التي تمكنت من حجز هذه الكمية في ميناء نواكشوط المستقل، هذه الكمية مستوردة من قبل مواطن صيني من مواليد 1981 تم إلقاء القبض عليه.
يذكر أن عملية الحرق هذه معقدة و تتطلب وقتا طويلا.

تبدأ العملية بتفريغ الأكياس من العلب و من ثم يتم وضعها جانا ثم يتم حرق الأكياس و المواد الأولية في جانب آخر، أما العلب فتدهسها جرافة رباعية لإتلافها و تفرغها في التراب، ذلك لأن المادة السائلة غير قابلة للاشتعال.
_2.jpg
يشار إلى أن هذه العملية تمت على الطريق الرابط بين مدينة نواكشوط أكجوجت قرب الكيلومتر 25.

_4.jpg