سكان مقاطعة الميناء يشكون مصنعا ينفث مواد كريهة

نواكشوط ـ صحفي ـ اشتكى العديد من سكان المنطقة الصناعية بالميناء من مواد ملوثة وكريهة الرائحة تنبعث من أحد المصانع الجديدة بالمنطقة مطالبين السلطات بالكشف عن نوعية المواد الملوثة وتحويل المصنع إلى خارج المدينة حتى لا يؤدي إلى مزيد من تلوث الهواء والإضرار بصحة المواطنين.

وتتأثر من انبعاثات المصنع الكريهة بشكل خاص أجزاء من الرياض وعرفات المحاذية ل”بيت الشرطة ” وكذا شركات المطاحن والمواد الغذائية في هذه المنطقة.

ووفق مصادر خاص للجمعية الموريتانية لحماية المستهلكة ـ وصفتها ـ بالمتطابقة فإن المصنع غير مرخص وقد قامت وحدة من البحرية بمداهمته ليلا وأغلقته على مدى أكثر من يومين لكن صاحب المصنع استطاع فتحه من جديد وذلك بمساعدة نافذين في الدولة حسب نفس المصدر.

وحسب هذه الجمعية فإن العديد من المواطنين يطالبون السلطات بالتدخل الفوري لإغلاق المصنع وتحويله إلى مسافة 70كلم خارج المدينة وهو المكان المفضل لهذا النوع من المنشئات الضارة.