توقيع عقد شراكة بمبلغ 150 مليون أوقية بين إتحادية كرة القدم – وموريتل

نواكشوط – و م ا – وقع المدير العام لشركة موريتل مع رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم مساء اليوم الاثنين في نواكشوط عقد شراكة تصبح بموجبه شركة موريتل الراعي الرسمي للمنتخبات الوطنية في كرة القدم وفرق الاندية.


وتجاوز المبلغ الموقع عليه 150 مليون أوقية تسددها شركة موريتل للاتحادية الموريتانية لكرة القدم على مدى ثلاث سنوات مقابل وضع لوحات للاشهار خلال مقابلات المنتخبات الوطنية وتصفيات بطولات الاندية.

وثمن رئيس الاتحادية الموريتانية لكرة القدم السيد أحمد ولد يحي هذاالعقد الاول من نوعه بين الاتحادية الموريتانية لكرة القدم وشركة موريتل، موضحا أنه تحقق بعد اتصالات واجتماعات استغرقت شهورا من النقاش والحوار مع مدير المؤسسة ومعاونيه.

وقال “إن دعم ورعاية شركة موريتل لكرة القدم ماديا سيساعد في تنمية وتطوير هذه الرياضة التي لم تعد حقل ترفيه فحسب، بل أصبحت مجالا واسعا للاستثمار بما تدر به على الدول من الاموال”.

وأبرز” أن هذه الاموال المقدمة من الشركة ستسير تسيرا يضمن للاندية والمنتخبات الاستفادة التي تجعل كرة القدم في موريتانيا تلبي رغبات جمهورها الرياضي المتعطش إلى تحقيق المكاسب”.

وبدوره أكد مدير شركة موريتل السيد كمال عقبه أن موريتل تجعل دائما من دعم النشاطات الثقافية والرياضية إحدى أولوياتها.

وأشارالى أن هذا الدعم ينبع من كون موريتل تعتقد أن الرياضة تحمل قيما إنسانية وتساهم في مكافحة الاقصاء والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للدول.

ونشير إلى أن رئيس الاتحادية ومدير موريتل عقدا مؤتمرا صحفيا تناولا فيه أهمية وآفاق الشراكة بين الاتحادية وموريتل.