موريتانيا: شباب المعارضة يختارون مكتباً جديداً لقيادة (مشعل)

نواكشوط – صحراء ميديا – غيرت منسقية شباب المعارضة الديمقراطية (مشعل) مكتب قيادتها حيث تم اختيار محمد ولد ماسيره، من اتحاد قوى التقدم، كرئيس للمنسقية، فيما تولت عدة أحزاب في المنسقية مهمة تسيير ثلاثة لجان رئيسية التنظيم الشبابي المعارض.


وفي مؤتمر صحفي عقدته مشعل أعلن عن التغييرات الجديدة حيث تولى حزب التجمع من أجل الديمقراطية والوحدة الإشراف على لجنة التنظيم، بينما تولى حزب تواصل لجنة الإعلام، أما لجنة التخطيط والدراسات الإستراتيجية فكانت من نصيب التحالف الشعبي التقدمي خلية الأزمة.

وخلال المؤتمر الصحفي قدم المكتب القديم حصيلة الأنشطة التي قام بها منذ تاسيس (مشعل)، فيما أعطت التشكلة الجديدة رؤيتها للمستقبل والأنشطة الذي تنوي القيام بها في إطار المطالبة برحيل النظام ضمن الاستراتيجية العامة للمنسقية الأم.

وتعتبر منسقية شباب المعارضة الديمقراطية (مشعل) تنظيم يضم شباب المعارضة الموريتانية المطالبة برحيل النظام، حيث سبق أن نظم عدة وقفات ومسيرات اصطدمت بالشرطة الموريتانية التي اعتقلت بعض الناشطين فيها.