الاتحاد الوطني يعزي في الطلاب الذين قضوا في حادث الرباط

ببالغ الأسى والحزن تلقينا في الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا نبأ حادث السير المروع الذي أودى مساء اليوم 02 يوليو بحياة اثنين من طلابنا في المغرب وأصاب ثالثا بجراح لا يزال يتلقى العلاج منها في مستشفى ابن رشد في الرباط.

إن الأمين العام محمد سالم ولد عابدين إذ يعبر عن بالغ حزنه وعميق أساه لهذا الحادث الأليم.. ليرفع باسم المكتب التنفيذي للاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا، ومجلسه الطلابي، وكافة لجانه وأقسامه وفروعه في الداخل والخارج.. أحر التعازي لأسرة الفقيدين : عبد الرزاق ولد نافع، ومحفوظ ولد احمد طالب.. راجيا من العلي القدير أن يتغمدهما بواسع رحمته وأن يلهم ذويهم الصبر والسلوان وإنا لله وإنا إليه راجعون..

وكلنا – في الاتحاد الوطني – دعوات صادقة بالشفاء التام العاجل للطالب المصاب محمد عالي ولد محمد عبد الله ولد شعبان .