المعارضة : النزول الي الشارع سيكون في منتصف الشهر المقبل

نواكشوط – صحراء ميديا – أقر مجلس الرؤساء بمنسقية المعارضة الديمقراطية في موريتانيا؛ خلال اجتماع عقده الليلة البارحة في نواكشوط تنظيم مسيرة ومهرجان جماهيري بالعاصمة في الـ 14 نوفمبر المقبل.


وقال قيادي معارض؛ في اتصال مع صحراء ميديا؛ إن مجلس الرؤساء أجاز خلال هذا الاجتماع “برنامج الأجندة التصعيدية الذي تنوي المنسقية تنفيذه في المرحلة الراهنة”.
وأضاف المصدر؛ أن الإعلان الرسمي عن هذه الأنشطة سيتم خلال مؤتمر صحفي يعقده قادتها مساء الاثنين المقبل في نواكشوط.
وأكد القيادي المعارض؛ أن الفترة الفاصلة بين المؤتمر الصحفي والـ 14 نوفمبر تاريخ النزول للشارع، سيشهد “تنظيم العديد من الأنشطة التعبوية في مختلف مقاطعات العاصمة”؛ مشددا على أن الأجندة المقبلة ستشهد “تصعيدا نوعيا”؛ رافضا تقديم توضيحات أكثر بهذا الخصوص.