ماتال تنوي بيع أسهمها و العروض تفتح فى شهر نوفمبر المقبل

نواكشوط – الحرية – علم من مصدر مطلع أن عرض شركة اتصالات تونس أسهمها للبيع والبالغة 51 فى المائة من شركة “ماتال” للاتصالات فى بلادنا لم يجذب ولم تتقدم له سوى شركتان فقط بعروض هما شركة “أورانج” الفرنسية وشركة “إنوى” المغربية.


هذا ومن المقرر أن يتم فتح العروض فى شهر نوفمبر المقبل لمعرفة من سيفوز بالصفقة وسط معلومات عن دعم رجل الأعمال محمد ولد بوعماتو (يملك 25 فى المائة من أسهم ماتال) للشركة المغربية لتفوز بالصفقة مفضلا الشراكة معها على أور انج الفرنسية.