محمد ول عبد العزيز يتوجه إلى الخارج للعلاج إثر محاولة الاغتيال التي استهدفته

انواكشوط – الأخبار – وصل الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز قبل قليل إلى مطار نواكشوط الدولي، في طريقه إلى إحدى الدول الأوروبية لتلقي العلاج ، إثر تعرضه لطلق ناري لم يحدد مصدره بعد من جهة محايدة.

الشوارع المؤدية لمطار نواكشوط تم إغلاقها بالكامل من طرف عناصر أمن الطرق، مضيفا أن الرئيس وصل المطار بالفعل يرافقه عناصر من الشرطة وأمن الطرق.

ويتواجد حاليا داخل المطار العديد من أعضاء الحكومة والمسوؤلين الأمنيين.