دعوة : للاستقبال الشعبي.. للرئيس محمد ولد عبد العزيز

رئيس جمعية السلامة للوقاية من حوادث المرور

محمد ولد أبات ولد الشيخ

دعوة: للاستقبال الشعبي.. للرئيس محمد ولد عبد العزيز

بعد تماثله التام للشفاء وتوفر المعلومات عن عودته الميمونة إلى الوطن في الأيام القليلة القادمة، ندعو كافة الشباب الموريتاني وندعو كذلك جميع فئات الشعب الموريتاني، إلى المشاركة في الاستقبال الذي ننظمه على شرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، ونرغب في أن يكون استقبالا نوعيا من جميع الجوانب، كنوع من الحمد والشكر لله على سلامة وشفاء قائد الأمة ورمز نهضتها، والضامن لتنميتها واستقرارها، يأتي تنظيم هذا الاستقبال أيضا كتعبير عن العرفان بالجميل لفخامته ولما بذله ويبذله في إرساء قيم المواطنة المتساوية و العدل والإنصاف وتطوير وسائل الدولة وخدماتها وتأمين الثغور و الحكامة والشفافية في تسيير الشأن العام بغية توفير العيش الكريم لكافة أفراد الشعب على عموم التراب الوطني وخارجه.

بهذه المناسبة السعيدة والغالية علينا جميعا – سلامة وشفاء السيد الرئيس – نزف أحر التهانئ والتبريكات إلى كافة المواطنين الذين كانت أخبار صحة وسلامة فخامته شغلهم الشاغل، فقد استجاب الله دعاءهم بمنه وفضله، إلى أولئك الذين تضرعوا لله، تصدقوا بأموالهم، حافظوا على هدوءهم وسكينتهم، إلى كل أولئك أن أبشروا، فقد شفي السيد الرئيس وهو الآن يباشر مهامه وكافة مسؤولياته بكل جدارة واقتدار.

سيدي الرئيس:

كفى بك أنك القلب الرحيم وأنك بين أعيننا تقيــــــم

كفى بك أنك الأبهى نسيما فمن للروح لو جرح النسيم

إذن تدعو جمعية السلامة للوقاية من حوادث المرور كافة جمعيات ومنظمات المجتمع المدني والشعب للتواجد بكثرة والمشاركة الفاعلة في استقبال فخامة رئيس الجمهورية، وتدعو بشكل خاص منظمات المجتمع المدني للتنسيق والتحضير والتنظيم المشترك.

الرئيس

19/10/2012