مبادرة لا للإباحية: تطالب السلطات الموريتانية بوقف حفلات الفجور و الفساد الأخلاقي في رأس السنة

bbb1.jpg

نواكشوط ـ صحفي ـ طالبت “مبادرة لا للإباحية” السلطات الموريتانية بالعمل على وقف حفلات المجون والفجور والفساد الأخلاقي التي تقام عادة بمناسبة رأس السنة الميلادية.
وذكرت المبادرة في بيان تلقت وكالة صحفي للأنباء نسخة منه أنها ” سجلت وجود عدة جهات مشبوهة تقوم بتنظيم حفلات خاصة للشباب بمناسبة رأس السنة الميلادية و أن العديد من هذه الحفلات تتخذ غطاءا للدعارة و الفساد الأخلاقي و بعضها يستغل في توزيع الحشيش و المخدرات و نشر الفساد الأخلاقي و إفساد أخلاق الشباب و الشابات.”
وهذا نص البيان:
“تعلن مبادرة للإباحية عن إرسالها لعدة رسائل إلى وزارة الداخلية و مجموعة من مفوضيات الشرطة بالعاصمة نواكشوط لمطالبتها بعدم الترخيص للحفلات و التجمعات المشبوهة التي تنظم عادة في رأس السنة , كما تعلن أنها في نفس الإطار نظمت وقفة سلمية يوم الاثنين 31 ديسمبر 2012 أمام المسجد الجامع بعد صلاة العصر شارك فيها العشرات من المواطنين , و هذه التحركات جميعا تأتي في إطار الحملة التحسيسية التي تتبناها المبادرة من اجل حماية الأخلاق و محاربة أوكار الدعارة و الفساد الأخلاقي

وذلك نظرا للأمر القانوني 162/83 بتاريخ 09/07/1983 المتضمن القانون الجنائي في مواده 263 و ما بعدها و 306 و ما بعدها و المادة 449, و غيره من المواد القانونية التي تجرم نشر الفساد الأخلاقي و الترويج له عبر مثل هذه الحفلات المشبوهة.

ونظرا أيضا إلى أن المبادرة سجلت وجود عدة جهات مشبوهة تقوم بتنظيم حفلات خاصة للشباب بمناسبة رأس السنة الميلادية و أن العديد من هذه الحفلات تتخذ غطاءا للدعارة و الفساد الأخلاقي و بعضها يستغل في توزيع الحشيش و المخدرات و نشر الفساد الأخلاقي و إفساد أخلاق الشباب و الشابات.

وبما أن القانون يجرم مثل هذه الأشياء و يحاربها فإن المبادرة تطالب السلطات الأمنية بعدم الترخيص لأي حفل مشبوه , ذلك لان الترخيص له سيسهل لهذه الجهات المشبوهة عملها في نشر الدعارة و الفساد الأخلاقي و المواد المخدرة الفتاكة و حيث أيضا أن هذه الحفلات المشبوهة تشكل انتهاكا للقيم الاجتماعية للمجتمع الموريتاني ككل و تقاليده و ثقافته و استهزاءا أيضا بديننا الإسلامي الحنيف , لذلك فان المبادرة تطالب السلطات الأمنية كافة باتخاذ موقف حازم و صارم اتجاه هذه الظاهرة السيئة.

كما تدعوا المبادرة جميع المواطنين إلى تقديم شكوى للسلطات في حال تم تنظيم أي حفلات مشبوهة بقربهم و تدعوهم إلى إبلاغ إدارة المبادرة كي تتضامن معهم و تساعدهم عبر فريق المحامين التابع لها كي يتم منع هذه المظاهر السيئة و معاقبة مرتكبيها.

bbb1.jpg

مبادرة “لا للإباحية” – نواكشوط بتاريخ 31 ديسمبر 2012