الكونفدرالية تشيد باتفاق النقابة المستقلة الأساتذة التعليم الثانوي مع الوزارة

بيان

تابعنا في الكونفدرالية الوطنية للشغيلة المور يتانية باهتمام بالغ تطورات قضية الأساتذة المحولين تعسفيا، وواكبنا النضالات المشروعة لهؤلاء الأساتذة من أجل نيل حقوقهم كاملة.

وقد كانت الكونفدرالية الوطنية للشغيلة حريصة طيلة الفترة على إيجاد حل عادل ينهي هذه الأزمة الخطيرة التي تضررت منها العملية التربوية إضافة إلى الأساتذة، وهو ما تحقق بعد الإتفاق الأخير الذي وقعته النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي المنضوية في الكونفدرالية ، مع وزارة الدولة للتهذيب.

وبهذه المناسبة تعبر الكونفدرالية الوطنية للشغيلة عن:

– تهانئها الحارة للنقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي على هذا الإنجاز الذي يضاف للإنجازات التي حققتها النقابة عبر تاريخها النضالي المشهود.

– كما نهنئ الأساتذة على صمودهم الأسطوري الذي أسفر عن حل منصف لهذه الأزمة.

– نؤكد على أن هذه الأزمة قد أكدت مجددا على قناعتنا الراسخة بأن النضال الجاد والمسؤول، والحراك السلمي المتواصل هما السبيل الوحيد لتحقق المطالب.

– شكرنا لكل الجهات التي وقفت معنا تضامنت معنا في الأزمة .

– نعبر عن إنفتاحنا الدائم على الحوار والتفاوض مع كافة الجهات المعنية بالشأن العمالي.

اللجنة التنفيذية