جمعية حماية المستهلك تطالب بضبط أسعار وأوزان الخبز

نواكشوط ـ حماية المستهلك ـفي خطوة لضبط أسعار الخبز التي تعرف تباينا كبيرا في نواكشوط طالبت الجمعية الموريتانية لحماية المستهلك باستصدار تعليمات جديدة لضبط أوزان الخبز ومن مختلف النوعيات.

طلب الجمعية الذي تقدمت به في رسالة إلى إدارة حماية المستهلك بوزارة التجارة من شأنه أن يحد من عمليات التحايل والتطفيف والتلاعب بحقوق المستهلك الموريتاني في خبز سليم الوزن ومستوفي شروط الجودة والاتقان. وتستغل المخابز في نواكشوط فرصة غياب الرقابة للتلاعب في الاوزان والغش في مكونات الخبز الاساسية ولعل أبسط مثال على ذلك اعتمادها على النوعيات الرديئة من الملح المستخرج من سباخ نواكشوط والتنافس على شراء النوعيات المهربة من الدقيق.

وكانت الجمعية قد قامت بجولة ميدانية في مخابز نواكشوط كشفت فيها الكثير من مظاهر الغش والتلاعب التي تنهجها المخابز من أجل جني أربح طائلة على حساب المستهلك.