انطلاق عمليات تكوين المراقبين والعدادين على مستوى ولاية نواكشوط

انطلقت صباح اليوم الثلاثاء بدار الشباب القديمة في نواكشوط دورة تكوينية لصالح العدادين والمراقبين
الذين سيقومون بتنفيذ التعداد العام الرابع للسكان والمساكن على مستوى ولاية نواكشوط.

وأوضح والى نواكشوط السيد أفال أنغسالى أن هذا التكوين يأتي تلبية لضرورة إيجاد معلومات إحصائية دقيقة تكون قاعدة لمختلف السياسات والبرامج الحكومية على مستوى العاصمة.

وأضاف أن نتائج هذا التعداد الذي سيشمل المواطنين والمقيمين ستشكل مصدرا مهما لمستخدمى المعلومات والبيانتا الاحصائيات الدقيقة وخاصة أصحاب القرار والباحثين في مختلف المجالات التى ترتكز أساسا على تلك المعلومات التي سيمكن التكوين من وضع الآليات التقنية الضرورية لتنفيذ المهام الموكلة إلى المراقبين والعدادين والمشرفين على هذه العملية.

وبدوره أكد المنسق للتعداد السيد الياس ولد ديدى رئيس مصلحة التعدادات ورئيس قسم جمع وتحليل البيانات للتعداد العام للسكان والمساكن “نبدء اليوم مرحلة مهمة التحضيرية النهائية لعملية جمع البيانات وهي تكوين العناصر الاساسية لجمع البيانات العدادين والمراقبين.

وأضاف أن هذا التعداد سيشارك فيه 786 عدادا 161 مراقبا يتم تكوينهم خلال 15 يوما قبل البداية الرسمية للتعداد المقر في الفترة ما بين 25 مارس الجاري و8 إبريل المقبل.