وزير الاسكان ينتقد عمل ” آمكستيب ” وتأخر تنفيذ المشاريع التي تتولاها

قام وزير الإسكان والعمران والاستصلاح الترابي السيد با يحيى اليوم الخميس بزيارة لمكاتب الوكالة الوطنية لتنفيذ الأشغال ذات النفع العام.


وبعد أن تفقد مختلف المصالح اجتمع الوزير بالمسئولين والعاملين بالوكالة وحثهم على مضاعفة الجهود وقال إن المعيار اليوم للعامل أو المنتج لم يعد الشهادة وحدها بل الخبرة لأنها تعتبر في كثير من الاحيان هي الاساسية.

وأن آمكستيب لديها خبرة 20 سنة ومن المؤسف أن تتعطل تحت أي ظرف واعدا في هذا الصدد بتقديم الموارداللازمة لها.
وذكر باجتماعه في وقت سابق بمندوبيات الوزارة في الداخل واستنتج من خلال ما أبلغوه عدم اكتمال العديد من المشاريع مما اضطره لفسخ عقود تتعلق بثمانية منها. وقال إنه يريد عملا ملموسا ويريد أن تحترم آجال تنفيذ المشاريع.

وكان المدير العام للوكالة الوطنية لتنفيذ الاشغال ذات النفع العام السيد محمد ولد باهيى قد قدم في بداية الاجتماع عرضا عن وضعية المؤسسة والعراقيل والتحديات التي تواجهها.

وكان الوزير مرفوقا خلال الزيارة بالامين العام للوزارة السيد محمدو ولد التجانى وعدد من أطر الوزارة.