فرنسا تؤكد مقتل قيادي في “القاعدة”

أكدت الرئاسة الفرنسية “مقتل القيادي في تنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي، الجزائري عبد الحميد أبو زيد، في هجوم للقوات الفرنسية شمال مالي في شباط/فبراير”.

وذكر بيان صادر عن الرئاسة أن “رئيس الجمهورية يؤكد يقيناً مقتل عبد الحميد أبوزيد، في هجوم شنه الجيش الفرنسي في أدرار إيفوغاس في شمال مالي نهاية شباط/فبراير”.
وأضاف إن “مقتل أحد القياديين الرئيسيين لتنظيم القاعدة في المغرب الإسلامي يشكّل خطوة مهمة في المعركة ضد الإرهاب في الساحل”.

وكان الرئيس التشادي إدريس ديبي أعلن في 22 شباط/فبراير الماضي، مقتل أبو زيد ومختار بلمختار زعيم مجموعة مقربة من القاعدة مسؤولة عن اختطاف الرهائن في منشأة نفطية في الجزائر، في اشتباكات بين الجيش التشادي ومقاتلين إسلاميين شمال مالي.