رؤساء الدول المشيفرة لبلادنا يسبقون الغنم للمراح

وصل خطار منظمة استثمار نهر السنغال دحمساية الأحد إلى نواكشوط، مع أن فخامة القيادة الوطنية الذي استقبلهم في المطار، كان يُفضل أن لا يأتوا قبل موعد اجتماعهم وهو صباح الإثنين، خاصة أن البروتوكول لا يعرف إن كان الرئيس السنغالي ماكي صال سوف يأكل مارو والحوت في الليل أيضا.

أما الرئيس المالي فهو ليس برانيا، خاصة أنه يمكن أن يتعشى بمافه أو بكوسي، ثم أنه قد يصبح مواطنا ماليا عاديا، فصنادرة مالي لا يُحمي عليهم النهار تكحاز الرؤساء.