مبادرة لدعم قرار انشاء الوكالة الوطنية لمكافحة آثار الاسترقاق

احتضنت دار الشباب الجديدة بنواكشوط مساء اليوم الجمعة تجمعا يهدف الى تثمين انشاء الوكالة الوطنية “تضامن” لمكافحةآثار الاسترقاق ومحاربة الفقر وللدمج.

وتحدث خلال التجمع الامين العام لحزب الاتحاد من اجل الجمهورية السيد عمر ولد معط الله فأوضح ان انشاء هذه الوكالة يندرج في صميم برنامج رئيس الجمهورية،مستعرضاالعديد من المكاسب التي تحققت حتى الان في مختلف القطاعات الخدمية ذات النفع الكبير على المواطنين وفي فترة وجيزة.

وبدوره أكد رئيس المبادرة السيد محمدالامين ولد محمد عبدالله، على الاهمية الكبرى لانشاء هذه الوكالة الذي تنضاف الى الانجازات العديدة لرئيس الجمهورية السيد محمد ولد عبد العزيز، مبرزا انها تصب في مصلحة الفقراء وترفع من مستواهم الاقتصادي.

واستعرض الكثير من القوانين التي حرمت الرق ومخلفاته مضيفا ان القيادةالوطنية عاقدة العزم على القضاء على هذه الظاهرة من اجل بناء مجتمع قوي ومتماسك.