الجمارك تتهم شركة تازيازت ببيع الوقود المعفي من الضرائب للشركات العاملة معها

قالت مصادر مطلعة إن الخلافات تندلع بين الفينة والأخرى بين إدارة شركة كينروس تازيازت موريتانيا ووحدات الجمارك الموريتانية التي تراقب توزيع الوقود المعفي من الضرائب، حيث تتهم الشركة بتزويد الشركات المتعاقدة معها بهذا الوقود.

وتقول المصادر إن منجم تازيازت يعرف حالة متنامية من تناقص استهلاك المنجم للمحروقات، حيث لوحظ تباطؤ في نشاطات الشركة التي قامت بتوقيف كل عمليات التنقيب وإدماج عمالها في القطاعات الأخرى، وهو ما أدى إلى تراجع الأشغال بشكل عام في مشروع توسعة منجم تازيازت.

قرار توقف العمل في مشروع التوسعة سيكون ساري المفعول بداية من يونيو القادم، وذلك تمهيدا لتقليص إدارته وضمها إلى إدارة تازيازت بعد أن كانت إدارة مستقلة تابعة لإدارة المشاريع في كينروس.