نقابة فنيي التخدير والإنعاش تلوح بإضراب مفتوح

أصدرت نقابة فنيي التخدير والإنعاش بيانا تعلن من خلاله قرارها بالدخول في إضراب عام ومفتوح ابتداء من 24 يونيو 2013 مطالبين الحكومة بتلافي ذلك بتلبية مطالبها

وجاء في البيان الذي تلقت وكالة صحفي للأنباء نسخة منه:

إن نقابة فنيي التخدير والإنعاش المنضوية تحت منسقية نقابات الصحة بموريتانيا وفي جمعيتها العمومية المنعقدة بتاريخ 10/ مايو /2013 وبعد أن لم تجد استجابة لعريضتها المطلبية المسلمة لوزير الصحة بتاريخ 19 / مارس /2013 .

و لا بدا من الحصول على حقوق منتسبيها إلا بالطرق النضالية التي كانت تنشد الانفتاح والحوار بدلها إذ أن قناعاتنا كعمال للصحة أن الإضراب وسيلة وليس غاية وخصوصا أننا طرقنا كل الأبواب نستجدي الطرق المجنبة له وبعد أن لم تولي وزارة الصحة أي اهتمام لمطالبنا فقد قررنا أن نكون كما كنا دائما وسنظل كذلك نحترم قرارات قاعدتنا العمالية التي هي مصدر قوتنا و التي تعيش هذا النوع من التباطؤ في حقوقها ,

ونعلن قرارنا بالدخول في إضراب عام ومفتوح ابتداء من 24 يونيو 2013 مطالبين الحكومة بتلافي ذلك بتلبية مطالبنا العادلة ونطمئن الرأي العام علي إبقائنا علي الطاقم من فنيي التخدير والإنعاش الضروري في أقسام الإنعاش والطوارئ وتصفية الكلي , وقد أودعنا العريضة المطلبية التالية :

1- استصدار قانون لحماية الفنيين أثناء ممارسة المهنة.

2- ـ مساواة الفنيين الوطنيين في الرواتب والامتيازات مع زملائهم المستجلبين من الخارج.

3- ـ إيجاد حل للتحويلات التعسفية مع منسقية نقابات الصحة.

4 ـ رفع قيمة المداومة الليلية إلى عشرة آلاف أوقية للفنيين.

5- منح قطع أرضية لعمال الصحة .

6ـ التطبيق الفوري لنظام أسلاك الصحة 104 ـ 2008.

7- تحسين ظروف العمال والعمل أثناء ممارسة الخدمة .

8- تصحيح وضعية دفعتين من فنيي التخدير منذ 2009

المكتب التنفيذي انواكشوط 15- مايو – 2013

الأمين العام سيد عالي ولد محمد محمود